قصص

خُطوط متعرّجة

تركُوا أغلب أمتعتهم في البيت لاعتقادهم أن المعارك ستتوقف خلال أسبوع أو اثنين، خرجُوا وكلّهم ثقةٌ بعودتهم بعد أيام أو ربما حتى ساعات، واليوم مر أكثر من شهرين على خروجهم.. وصلُوا ضيوفا عند بيت شقيقه، ثم لما طال الوقت دون أي بوادر لاستقرار الأمور في بيتهم، حدثت خلافات بين زوجته وزوجة أخيه……..

Advertisements